في غير مصنف

ما هي أنواع تقويم الأسنان؟ وكيفية اختيار الخيار الأفضل لكم أو لأطفالكم؟ تفاصيل ومعلومات هامة في مقالنا اليوم:

إن تقويم الأسنان هو خيار علاجي لكثير من المشكلات المتعلقة بالأسنان والفكين، إن نتيجة تطبيقه على مظهر ابتسامتكم هو ما يؤكد أن تقويم الأسنان هو تجربة تستحق الخوض، فلنتعرف فيما يأتي من سطور على أهم أنواع تقويم الأسنان:

أنواع تقويم الأسنان

إذا كنت في حاجة لإجراء تقويم لأسنانك، أو إذا كنت تنوي تركيب تقويم أسنان لطفلك فسنستعرض هنا لائحة بأنواع تقويم الأسنان يمكنك الاختيار بينها وفقاً للحالة وبعد التشاور طبعاً مع طبيب الأسنان:

  1. تقويم الأسنان المعدني الكلاسيكي

إن هذا النوع هو الأكثر انتشاراً حيث يكون التقويم مصنعاً بالكامل من مادة معدنية، وهو الأقل تكلفة على الإطلاق بين جميع أنواع التقويم، وربما يكون في عديد من الأحيان الأسرع والأكثر فعالية.

  1. تقويم الأسنان الخزفي

يمتاز بصناعة حمالات التقويم -التي يتم إلصاقها بالسن- من مادة خزفية ذات لون فاتح مماثل للون الأسنان مما يجعل مظهرها أكثر قبولاً، أما الأسلاك المستعملة فتكون معدنية عادةً أو مصنعة من مادة معينة ذات لون فاتح.

إن اللون المتميز لتقويم الأسنان الخزفي جعل منه خياراً مناسباً لمن لا يريدون أن يظهر عليهم بسهولة أنهم يستعملون تقويم أسنان ، ولكن ذلك ليس من دون مقابل مالي حيث أن التقويم الخزفي ذو ثمن مرتفع وكذلك فإن تنظيفه يحتاج إلى عناية لكي لا يتغير لونه.

علاوة على ذلك، فإن تقويم الأسنان الخزفي يسهم في تحريك الأسنان بشكل أكبر سرعة مما يقوم به التقويم الشفاف.

  1. تقويم الأسنان الداخلي

هو من ضمن أنواع تقويم الأسنان المفضلة لدى بعض الأشخاص؛ لأنها مختفية بشكل كامل خلف الأسنان حيث تسمى التقويم اللساني أو تقويم الأسنان الداخلي، حيث يجري إلصاق حمالات التقويم بجانب السن الداخلي غير الظاهر للآخرين، كذلك فإن السلك يجري تمريره من خلال هذه الحمالات من الجهة الخلفية للأسنان.

لكن توجد عيوب ومساوئ لهذا الخيار ينبغي التنويه إليها قبل شروعك في المضي إلى هطا الخيار ، حيث يصعب التنظيف الكامل لتقويم الأسنان الداخلي ، كما أنه سعره مرتفع ولا يناسب جميع حالات التقويم، وفي حالة مناسبته للحالة فهو قد يتطلب وقتًا أطول قبل تحقيقه للنتائج المأمولة.

  1. تقويم الأسنان الشفاف

يتكون من قالب شفاف كامل يصمم خصيصًا لأسنان المريض، ويجري استبداله كل 14 يوماً، وبشكل تقريبي تحتاج رحلة التقويم الكاملة هنا ما يقارب 18 إلى 30 قالبًا مختلفًا يجري تبديلها كل عدة أسابيع عند تغير المسافات بين الأسنان وتغير كيفية الإطباق المصاحب لتحرك الأسنان من مكانها.

ورغم أن هذا النوع من أنواع تقويم الأسنان هو شبه شفاف تقريباً مما يجعله غير مرئي بسهولة للعيان، فإنه قد يكون باهظ الثمن وغير مناسب لجميع حالات تقويم الأسنان، وقد يستغرق مدة زمنية مديدة بالفعل قبل إنجازه للهدف المأمول.

أهمية تقويم الأسنان

بعد استعراضنا لأهم أنواع تقويم الأسنان المتاحة للانتقاء بينها، ينبغي الإشارة إلى أهمية وفوائد استعمال تلك الأنواع من التقويم المختلفة أي إيضاح الأهداف المأمولة من وراء تطبيق العلاج عن طريق تقويم الأسنان.

إن تقويم الأسنان هو نوع خاص من الأدوات التي يستعملها أطباء الأسنان لأغراض تجميلية وطبية متعددة، وهذه أهم الأهداف التي يجري استخدام تقويم الأسنان للوصول إليها :

  • إزاحة الأسنان من مكانها الحالي بالتدريج إلى المكان المرغوب، واستعادة ابتسامة للمريض تكون فيها أسنانه متسقة بشكل منتظم.
  • تحسين إطباق الفكين وإطباق أسنان الفك العلوي والفك السفلي على بعضهما.
  • توسعة الفكين أو إرجاع الأسنان الأمامية البارزة إلى الخلف.

مكونات تقويم الأسنان

يتكون تقويم الأسنان من الآتي:

  • حمالات على شكل قطع معدنية صغيرة يتم إلصاقها بالسن بشكل مباشر، وتكون مجوفة عادةً من الداخل ولها خطاف قابل للفتح.
  • سلك معدني يتم إدخاله في منتصف القطع المعدنية الملتصقة بالسن ليقوم بالربط بين جميع الحمالات الملتصقة بأسنان الفك ويجري شد هذا السلك بين كل فترة وأخرى لتقريب الأسنان بعضها من بعض.

أحياناً قد يلجأ طبيب الأسنان لاستخدام أدوات وتقانات أخرى مع تقويم الأسنان، كموسع الفكين الذي يحسن مظهر عظام الفكين ويوسع نطاق الإطباق والابتسامة.

مدة تقويم الأسنان

قبل تركيب تقويم للأسنان ينبغي معرفة المدة التي قد يستغرقها التقويم للوصول إلى النتائج المرجوة، ما من إجابة موحدة لهذا السؤال، إذ يختلف الأمر من شخص لآخر تبعًا لعدة عوامل، مثل:

  • مقدار التزام المريض بتعليمات الطبيب ودقة تقيده بها.
  • الحالة الصحية للأسنان والفم والفكين واللثة.
  • الفراغات والمسافات بين الأسنان.
  • أنواع تقويم الأسنان المستعملة.
  • طبيعة الحالة المطلوب علاجها.
  • عمر المريض.

ولكن كقاعدة عمومية فإن الفترة الزمنية لتقويم الأسنان تكون عادة بين 1 – 3 سنوات.

الحفاظ على تقويم الأسنان وتنظيفه

بعد القيام بتركيب تقويم الأسنان فمن المفضل اتباع النصائح الآتية لحماية التقويم من أي ضرر وللمكن من تحقيق النتائج المرغوبة خلال فتة أقصر:

  • تجنب الأطعمة التي قد تلتصق باللثة والأسنان، كالحلوى الصلبة، والفوشار (البوشار)، والعلك (المسكة).
  • تجنب السكريات المختلفة والمشروبات الغازية خصوصاً التي تصيب مينا الأسنان بالضرر.
  • الانتظام بزيارة طبيب الأسنان في الموعد المناسب.
  • تنظيف الأسنان جيدًا إثر كل وجبة بواسطة الفرشاة والمعجون وخيط الأسنان، أو عيدان الأسنان المصممة خصيصًا لتقويم الأسنان.
  • حجز موعد للخضوع لتنظيف الأسنان في عيادة طبيب الأسنان مرتين في العام على الأقل.

ماذا بعد التقويم؟

بعد إزالة التقويم والوصول إلى النتيجة المأمولة، هناك مرحلة ختامية أخيرة ينبغي عدم إهمالها وهي مرحلة التثبيت، حيث يتم تصميم أداة خاصة تدعى مثبت الأسنان، ترتدى بعد الانتهاء من التقويم وذلك حرصاً على منع الأسنان من العودة إلى أماكنها الخاطئة والحفاظ عليها ثابتة في مكانها الجديد.

هناك نوعان لمثبتات الأسنان، وهما:

  • مثبت الأسنان المتحرك: وهو عادة بشكل أسلاك معدنية أو قالب بلاستيكي يمكن ارتداؤه أو إزالته في أي وقت.
  • مثبت الأسنان الثابت: يثبت عادة خلف الأسنان بمادة لاصقة، وهو الأكثر فعالية.

في أحيان كثيرة، يضطر البالغون لارتداء مثبت الأسنان طيلة حياتهم للحفاظ على النتائج، وهو أمر ليس سيئًا تمامًا، فمع الوقت يعتاد الشخص على وجود مثبت الأسنان في فمه دون أي وجه ودون أن يواجهوا أي إزعاج.

 

منقول بتصرف عن ويب طب

وبعد اطلاعكم على هذه المعلومات الموجزة، فلا تذهبوا بعيداً.. فقد وصلتم لحسن الحظ إلى المكان المناسب ، إنكم الأن في الموقع الإلكتروني لمركز مرموق بين مراكز عيادات طب الأسنان الحديث في إسطنبول تركيا ، إن مركزنا Royal Health  ذي الموقع الإلكتروني https://dentcenterturkey.com/  يوفر لكم جميع خيارات الفحص والكشف على أسنانكم وأسنان من تحبون وجميع العلاجات الملائمة لك وفقاً للحالة ، ومن بين ذلك الكشف والفحص لكبار السن ، مسترشدين بأحدث التوصيات الطبية في هذا الإطار.

من أهم مبادئنا الحفاظ على سرية من يراجعنا وخصوصيته كما نسعى دوماً لتطوير جودة الرعاية الصحية، نحن من بين أهم مراكز معالجة الأسنان وتجميل الأسنان في اسطنبول وفي تركيا ككل بخبرة كادر طبي لعشرات السنين قام بعلاج الآلاف من الزائرين ممن اختاروا مركزنا، لدينا تشكيلة كاملة من خدمات الرعاية الطبية لأسنانكم والحفاظ على صحة الفم وبخاصة للإخوة والإخوات العرب أينما كان محل سكناهم وأيضاً لجميع المقيمين بالشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

لقد اخترنا طرق العلاج الأحدث والأمثل لتنتهي بفترة قياسية تناسب جدول إجازتكم السياحية في تركيا مع الحفاظ على أعلى درجات الجودة في الخدمة، نتوفر على طاقم طبي وإداري متميز ومختص.

نحن نقدم المساندة اللازم للتخلص من جميع الأوجاع السنية ومعالجة الأسنان وتجميل الأسنان نظرا لوجود أحدث التجهيزات في المركز واستخدام مواد عالية الجودة أوربية وعالمية وضمن أجواء مريحة فندقية تشعرك وكأنك في بيتك.

وفي النهاية، سواء كان هدفك الحصول على الفحص فقط للتأكد من عدم وجود مشكلات في الأسنان تخفيها الحساسية تجاه الأطعمة البرادة أو الساخنة أو كنت تريد الحصول على زرعات الأسنان أو ابتسامة المشاهير أو معالجة وإزالة آلام الأسنان أو تبييض الأسنان وتنظيفها فنحن من بين أهم مراكز طب الأسنان في تركيا بإشراف من يتحدثون العربية حيث قمنا بمساعدة الآلاف من الإخوة العرب والأجانب.

نتكلم ونجيب بعدة لغات بينها العربية، اتصل الآن عبر فيسبوك أو واتساب أو انستاغرام أو الهاتف واحجز موعدك اليوم!

ملاحظة: نعمل دوماً على تطوير سوية الخدمات المقدمة ويسعدنا قيام زوارنا بإضافة تعليق أو مراجعة سريعة تقيمون من خلاله زياراتكم لمركزنا ومستوى الخدمة التي تلقيتموها رضاكم هدفنا، يرجى الضغط على الرابط الآتي.


يؤكد فريق مركز Royal Health لطب الأسنان بإسطنبول تركيا والمشهور باسم موقعه الإلكتروني DentCenterTurkey على أهمّية استشارة طبيبك المختص أو المستشفى قبل قيامك بتناول أي عقاقير أو أدوية أو مُكمِّلات غذائية أو فيتامينات، أو بعض أنواع الأطعمة في حال كنت تعاني من حالة صحية خاصة.

إذ إنّ الاختلافات الجسدية والصحيّة بين الأشخاص عامل حاسم في التشخيصات الطبية، كما أن الدراسات المُعتَمَدَة في التقارير تركز أحياناً على جوانب معينة من الأعراض وطرق علاجها، دون الأخذ في الاعتبار بقية الجوانب والعوامل، وقد أُجريت الدراسات في ظروف معملية صارمة لا تراعي أحياناً كثيراً من الاختلافات، لذلك ننصح دائماً بالحصول على الاستشارة الدقيقة من الطبيب المختص.

آخر المقالات