في العناية بالأسنان, مشاكل الأسنان

 

Crooked Teeth أو اعوجاج الأسنان

هو اختلال يطرأ على حجم أو موضع الأسنان والفك، ويظهر من خلال ملاحظتك وجود أسنان متزاحمة، أو معوجة، أو بارزة، محدثاً مشكلات في المظهر أو من الناحية الجمالية، وربما يبدأ نشوء تلك الظاهرة منذ الطفولة، أو من المحتمل تطوره على مدار عدة سنوات بمرور الزمن.

الأعراض المشيرة إلى وجود اعوجاج في الأسنان

من نتائج حدوث اعوجاج للأسنان هو ظهور الأسنان بشكل غير مستقيم أو بشكل مزدحم، ومن المحتمل ظهور ذلك بشكل أكثر وضوحاً عند قيام الشخص بالتبسم أي عند ظهور الابتسامة، لكن في حال حدوث الاعوجاج في الأسنان الخلفية فقد لا يظهر الإشكال بوضوح عند التبسُّم، لكن في الحقيقة يضاف إلى الأعراض الجمالية معاناة المُصاب من أعراض أخرى بسبب تأثير الاعوجاج في وظيفة الأسنان والفم، ومن ضمن ذلك:

  • الصداع أو الإحساس بوجع في الفك.
  • مواجهة مشكلات في إطباق الأسنان وفي عملية العض.
  • تراكم البلاك والجير على الأسنان بشكل متكرر.
  • انحشار الأغذية بشكل متكرر بين الأسنان.
  • مواجهة صعوبة في استعمال الخيط لتنظيف الأسنان.

الأسباب التي تقف وراء حدوث اعوجاج الأسنان

توجد أسباب متعددة تفضي إلى اعوجاج الأسنان، وتكون كما يأتي:

  • فقدان أسنان الطفل مبكرًا: يحدث فقدان أحد أسنان الطفل اللبنية في وقت مبكر إلى إتاحة الفرصة للأسنان الأخرى بالتحرّك قليلًا لتشغل المنطقة الفارغة الناتجة عن سقوط أحد الأسنان، مما قد يفضي لازدحام المنطقة التي سيظهر بها السن الدائم.
  • مص الإبهام، واستخدام زجاجة الحليب، أو اللهاية لفترات مديدة: مما قد يفضي إلى حدوث تغيير في شكل الفك، جاعلاً الفك العلوي أكثر ضيقًا، ممّا قد يسبِّب ازدحام الأسنان واعوجاجها.
  • التنفُّس من الفم: قد يضر التنفُّس من الفم لدى الصغار في انتظام اصطفاف الأسنان.
  • النظام الغذائي: إذا كانت الأغذية التي تتناولها لينة أو تمت معالجتها فسيكون لذلك تبعات على تخفيف الكمية التي تمضغها على نحو كبير وبخاصة إذا تم اتباع ذلك النظام بشكل صارم لسنوات عديدة، إذ إن ذلك ربما يفضي إلى تغيير حجم الفك جاعلاً إياه أصغر، أضف إلى ذلك أن سوء التغذية وعدم الحصول على كميات جيدة من العناصر الغذائية اللازمة قد يؤخر أو حتى يعيق نمو العظام والأسنان.
  • دفع اللسان: عندما يقوم أحدنا بالضغط بلسانه على مؤخرة أسنانه بدلًا من سقف الفم، ممّا قد يفضي إلى حدوث اعوجاج في الأسنان بمضي الزمن.
  • الوراثة: عندنا يرث أحدنا صفة الفك الصغير من مورثيه، عندئذ لا تكون هناك مساحة واسعة للأسنان لنموها واصطفافها في موضعها الصحيح، كما قد يعاني الطفل من بعض الأمراض الخلقية الوراثية المؤثرة في شكل الأسنان أو المُسبِّبة لفقدان أحد الأسنان.
  • التعرض لإصابة جسدية: ربما تحدث قوة التعرض لإصابة جسدية إلى تحرك الأسنان وانزياحها عن مكانها الطبيعي.
  • سوء الاعتناء بنظافة الفم: ربما يُسبِّب هذا التهاب اللثة، والذي قد يتطور إلى التهاب دواعم السن (العظام التي تُثبِّت الأسنان في مكانها ضمن الفك) في حال ترك دون علاج، وهذا قد يترتب عليه ارتخاء الأسنان، أو تغير موقعها وإزاحتها، وربما سقوطها.
  • التقدم في العمر: ربما يؤدي التقدم في العمر في عدم انتظام موقع الأسنان، فلربما تنزاح الأسنان إلى الأمام بمضي الزمن.

هل يؤدي قضم الشخص لأظافره إلى إصابته باعوجاج الأسنان؟

نعم، ربما يؤدي قضم الأظافر إلى حصول أضرار دائمة في الأسنان، بما في ذلك تآكل مينا الأسنان، مما يفضي إلى مجموعة متنوعة من مشاكل الأسنان، كما يعد اعوجاج الأسنان إحدى تلك المشكلات، وقضم الأظافر هي إحدى العادات غير الصحية التي قد يقوم بها بعض الأشخاص عند إحساسهم بالإثارة أو بالتوتر أو حتى مجرد الملل.

ما هي المشكلات أو التبعات والتداعيات التي تحدث نتيجة اعوجاج الأسنان؟

يعد اعوجاج الأسنان مشكلة تجميلية قبل كل شيء، ولكنها أيضاً قد تفضي إلى عديد من المشكلات، من بينها:

  • زيادة صعوبة الحفاظ على نظافة الأسنان: مما يزيد خطر الإصابة بتسوس الأسنان والتهاب اللثة.
  • الإجهاد وزيادة الضغط على الأسنان، والفكين، والعضلات: وهذا يزيد من فرصة كسر الأسنان.
  • زيادة تآكل الأسنان: وذلك أثناء المضغ.
  • مواجهة صعوبة في عملية المضغ: ربما يزيد عدم اصطفاف الأسنان العلوية والسفلية بالشكل الصحيح وبروزها من صعوبة مضغ الطعام بشكل جيد، كما قأن لذلك تبعات سلبية على هضم الطعام والأيض أو الاستقلاب.
  • حدوث رائحة الفم الكريهة: وهذا ناجم عن تجمع البكتيريا وانحصارها بين الأسنان.
  • إضعاف الثقة في النفس: حيث أن الإحراج قد يصيب الشخص في حال ظهر لديه أسنان معوجة.
  • زيادة خطر الإصابة بالصدمات: عند ممارسة التمارين الرياضية أو عند السقوط فإن فرصة فقدان الأسنان أو تلفها ستزيد.

كيفية معالجة الأسنان المعوجة

إن وضع تقويم للأسنان يعد العلاج الأكثر انتشاراً للقضاء على الاعوجاج، أدرجنا فيما يأتي كامل خيارات العلاج التي من المحتمل أن يقوم طبيب الأسنان واختصاصي التقويم بالتوصية بها:

  • تقويم الأسنان.
  • المثبت القابل للإزالة: إذ يساعد في تثبيت وضع الأسنان الجديد بعد ما تم تعديلها، وربما يكون ذلك كافياً لحل المشكلة في بعض الحالات.
  • إزالة سن واحد أو أكثر: في حالات شديدة الندرة يمكن اللجوء لذلك، في حال معاناة الشخص من اكتظاظ وازدحام الأسنان.
  • إجراء عملية جراحية: من المحتمل أن يوصي الطبيب بهذا في حال حدوث زيادة كبيرة أو نقص في تداخل الفكين العلوي والسفلي (والتي تفضي إلى مشكلات في العض)، لكن يتم اللجوء لذلك الأمر في حالات نادرة فقط.
  • استخدام الفينير: هي أغطية مصنّعة من البورسلين، تركب على السطح الأمامي للأسنان، وتعد من الحلول الجمالية لزيادة جمالية الأسنان، ولتظهر بشكل أكثر استقامة، ويمكن اللجوء إليها في حالات اعوجاج الأسنان الخفيفة.
  • استخدام تلبيسة الأسنان: بتثبيت تيجان مصنوعة من الخزف أو المعدن فوق جزء الأسنان الأعلى، يعد هذا في الحقيقة من الخيارات الأخيرة وغير المفضلة في العلاج، لأنه يتطلب إزالة جزء من الأسنان السليمة من أجل حسن تركيب تلك التلبيسات.

وفي نهاية هذا المقال، فإننا نأمل منك أن تبادر عزيزي القارئ وعزيزتي القارئة ، وتتخذ قرارك اليوم بالاطمئنان على صحة أسنانك وحل أي مشكلات قد تكون تعاني منها، فمركزنا Royal Health هو من بين أكفأ وأميز مراكز وعيادات طب علاج الأسنان وتجميل الأسنان في اسطنبول تركيا ، إننا خبيرون بالتعامل مع حالات اعوجاج الأسنان ولدينا الخبرة والكفاءة اللازمة لتقديم كل الدعم فيما يخص جميع حالات علاج الأسنان ومن بينها الأسنان المعوجة ، انضم إلى الملايين ممن قد قرروا زيارة تركيا واغتنم وقت فراغك أو إجازتك في تركيا في العلاج في أوقات فراغك بين محطات الاستجمام والسياحة ، كن على ثقة كاملة بأن مركزنا مرخص من وزارة الصحة التركية ومؤهل لمعالجة أمراض الأسنان والفم ونقدم جميع خدمات معالجة ألم الأسنان أو أعمال تجميل الأسنان ، وعلى رأسها إن أردت أيضاً تصميم أفضل ابتسامة بيضاء في تركيا ابتسامة هوليود المشرقة بشكل سلسل وسريع ويسر ودون آلام بأيد كفؤة مؤهلة من أفضل الجامعات التركية، فلا تتردد في إجرائها لدى مركزنا في اسطنبول تركيا وبأثمنة مناسبة وجد معقولة.

إن مركز Royal Health  ذي الموقع الإلكتروني https://dentcenterturkey.com/  يشغل مكانة متفردة من بين أفضل مراكز وعيادات طب الأسنان في تركيا للتميز بحسن الخدمة وبتوظيف كوادر جد مؤهلة من أكفأ أطباء أسنان وفنيي أسنان في تركيا وقد استفاد من خبراتنا وجودة المواد التي نستخدمها وتجهيزاتنا الحديثة الآلاف .

يسعدنا تقديم كل أنواع الرعاية الصحية لأسنانكم والعناية بصحة الفم، نفخر بكادرنا الطبي والفني والإداري المختص أكاديمياً وبخبرة العمل حيث يضمن لكم براحة وسرعة وجودة عالية تخلصكم من الألم وعلاج الأسنان وتجميل الأسنان بأجهزة حديثة مريحة ودون ألم وما يميزنا أيضاً هو استخدامنا لتجهيزات حديثة ومواد ذات جودة عالية إذ أننا لا نرضى لزوارنا إلا الأفضل.

أثناء التصميم فكرنا بتوفير كل متطلبات الراحة حيث تشعر لدينا بأجواء وخدمات فندقية مريحة ولباقة وحسن في التعامل، لقد تمكنا بفضل الله تعالى من توظيف أحدث التقانات في علاج طب الأسنان فنحن حريصون على راحتك ووقتك مهما يكن احتياجك لعلاج الأسنان المعوجة أو تجاويف الأسنان أو للقلع أو حشو أو زراعة أسنان أو تركيب تلبيسة أو جسر أو معالجة أقنية وجذور..

نحن نتحدث عدة لغات من بينها اللغة العربية، اتصل الآن عبر الهاتف أو فيسبوك أو واتساب أو انستاغرام واحجز موعدك اليوم!

إن تطوير جودة الخدمات إلى درجة أعلى وأعلى هو محور اهتمامنا، فإذا كنت سابقاً قد زرت مركزنا فنأمل منك إدراج تعليق (مراجعة) لمركزنا تقوم من خلالها بتقييم تجربتك في تعاملك معنا ومستوى رضاك عن الخدمة المقدمة لكم، أعط تقييمك مشكوراً لخدماتنا الآن

 

 

آخر المقالات
الاسنان المشرشرةالاسنان المجوفة