في عام, مشاكل الأسنان

لدى مرور الطفل الصغير بمرحلة تبديل أسنانه اللبنية لأول مرة ، تبدأ أسنانه الجديدة في البزوغ، لكن الأهل قد ينصدمون برؤية تلك الأسنان الجديدة إذ قد يجدون أنها متموجة على نحو مفرط وبأنها غير مستوية.

إن هذا المظهر جد طبيعي لدى الأعمار المبكرة وهذا صحيح، وفي المعتاد تتخذ الأسنان شكلاً مستقيماً بمرور الزمن أثناء مراحل البلوغ، لكن أحياناً تستمر الأسنان مشرشة المظهر دون تغيير حتى بعد انتهاء مرحلة الطفولة.

لنستعرض فيما يأتي مسببات هذه الظاهرة التي قد تحدث إحراجاً للمصاب أو أهله وقد تحدث له إرباكاً واهتزازاً في ثقته بنفسه وبمظهره عند قيامه بالتحدث أو ابتسامه أمام الآخرين، ولنستعرض بعد ذلك خيارات معالجة الأسنان المموجة التي من الممكن لطبيب الأسنان أن يقدمها لك؟

بداية نشوء الأسنان المتموجة (المشرشرة)

في المعتاد تبدأ مشاهدة الآباء والأمهات لأول أسنان دائمة لأطفالهم في سن السابعة تقريباً، مع ظهور معظم الأسنان- باستثناء أضراس العقل- قبل سن 12 عاماً تقريباً.

وعلى الرغم من ذلك من المرجح أن يلاحظوا أن هذه الأسنان المشرشرة أو المتموجة تبدو مختلفة تماماً عن الأسنان الأمامية المعتادة عندهم وعند أغلب البالغين.

على وجه التحديد، غالباً ما ستبدو لدى الصغار أكبر بشكل غير متناسب، ومزودة بنتوءات مموجة في أطرافها تشبه المطبات الاصطناعية.

يبدأ ظهور تلك التموجات في الأسنان الدائمة (أسنان البالغين)، وتصبح متضحة أكثر ببلوغ عم الـ 10 سنوات، وعادةً تختفي عند بلوغ عمر 25 عاماً تقريباً.

عدم زوال التموجات لدى المصابين بمشكلة “العضة المفتوحة”

يعتقد أطباء الأسنان أن هذه الأشكال الخشنة والمموجة في أطراف أسنان المرضى ستتآكل بمضي الزمن كنتيجة طبيعية لاستخدام الأسنان في تناول الطعام والمضغ حيث يأملون في أن يختفي وضوح تموج الأسنان مع تقدم المريض في العمر، لتغدو ملساء وحادة.

لكن رغم ذلك يعاني بعض المرضى من بقاء تلك التموجات لمدة أطول، بل وربما لبقية حياتهم ، وهذا بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من مشكلة “العضة المفتوحة”، أي الذين لا ينطبق فيها الفك العلوي مع السفلي بشكل مطبق لدى القضم أو المضغ، حيث لا تتداخل أسنانهم الأمامية العلوية والسفلية مع بعضها البعض بشكل متكرر أو كافٍ لكي تقوم (بتمليس) التموج أو الشرشرة.

إن هذا يجعل من الصعب على الأسنان الاحتكاك بعضها ببعض أو قضم الأغذية بشكل فعال، مما يسبب عدم تآكل تلك التموجات حسب المعتاد.

طرائق أو خيارات علاج الأسنان المشرشرة (معالجة الأسنان المتموجة) لدى البالغين

تختلف كل حالة عن الحالة الأخرى وتعتمد طريقة إصلاح الأسنان المموجة على اقتراح طبيب الأسنان المعتمد لديك، لكن الأخبار الجيدة هي وجود عدد متنوع من الخيارات تبعاً لأسباب المشكلة في المقام الأول، فلنستعرض فيما يأتي بعض الطرائق المتبعة:

  • تشكيل مينا الأسنان وصنفرة الأطراف

تشتمل أولى طرائق علاج خط الأسنان المتعرج تشكيل مينا الأسنان الحالية لديك من قبل طبيب الأسنان التجميلي وذلك وصولاً إلى مظهر أكثر تناسقاً.

يُعد تحديد وتنعيم الأسنان غير المنتظمة إجراءً غير معقد ينطوي على صنفرة جزء صغير من مينا الأسنان بشكل لطيف لتسويتها، وهو أمر سهل وميسر ولا يستدعي في عموم الحالات أي تخدير.

أما في حالة العضة المفتوحة وعند وجود مضاعفات لتلك العضة على صحة وسلامة الفك، وقابلية المريض على استخدام فكه بشكل طبيعي، فقد يقترح طبيب الأسنان المعالج خيارات تصحيح كتقويم الأسنان، وتقنيات تستخدم لتفادي اندفاع اللسان باتجاه الأسنان، لمنع تدهور الحالة مرة أخرى بمرور الزمن

 

  • إعادة تشكيل التموجات في الأسنان المصابة

إذا كان السبب الذي يقف وراء حدوث الأسنان المموجة هو الإصابات مثل الكسور أو تدهور أطراف الأسنان نتيجة الضعف أو سوء الاستخدام، فقد يوصي طبيب الأسنان بالقيام بالربط Teeth Bonding.

يشتمل هذا الإجراء إضافة كمية صغيرة من راتنج الأسنان بإجراء تجميلي إلى الأسنان المصابة بالكسور، بهدف استبدال الحيز المفقود.

ومن المؤكد حدوث تطابق للراتنج، أو معجون تشكيل للسن الاصطناعية، مع لون الأسنان الأصلية، لذا فلن يكون قابلاً للملاحظة .

تُعد هذه التقنية أيضاً إحدى أسهل إجراءات تجميل الأسنان وأقلها تكلفة، ولكنها عادة لا تكون صلبة ومستدامة مثل الأسنان الطبيعية، لذا يُعد قيام المريض بتغيير عادات عنايته بالفم والأسنان أمراً حيوياً لنجاح هذا الخيار العلاجي وديمومته على المدى البعيد.

  • خيار القشرة السنية التجميلية “فينيير

أما الخيار الثالث فهو القشرة السنية التجميلية، “الفينيير” Dental Veneer تأتي هذه الأصداف الرقيقة التي تلائم السن بالكامل، وتُلصق جيداً فوق خط اللثة.

ويوجد نوعان لقشرات الأسنان التجميلية: الأول تقليدي وأقل احتياجاً لإجراء جراحي، ويشتمل على تركيب قشور البورسلين بلون السن الطبيعية إزالة بعض مينا الأسنان، وهو إجراء لا رجوع فيه ، أما الثاني فلن تحتاج السن فيه إلى الصنفرة أو التصغير، لأن المركب المتموضع على السن رقيق جداً.

وبشكل طبيعي ، فإنه ثمة إيجابيات وسلبيات لكل خيار ، لذا فإن قيامك بالتواصل مع طبيب الأسنان الخاص بك حولها أمر حيوي، قبل اتخاذ القرار لتصحيح مشكلة الأسنان المتموجة أو المشرشرة.

 

  • استبدال الأسنان المموجة بالكامل

وفي الختام، من المهم أن نعرف أنه في بعض الحالات الخاصة، ربما يكون الضرر الذي أصاب الأسنان جد شديد بما يتعذر معه أي إصلاح بالخيارات السابقة.

وفي تلك الحالة فإن العلاج الأمثل هو خلع السن، أو الأسنان التي بها تلك المشكلة، واستبدالها بزرع أسنان أو بطقم أسنان جزئي أو بجسر، ويُعد هذا الإجراء أكثر الخيارات صعوبة وأكثر تسبباً بالألم واحتياجاً للوقت.

فقد يحتاج المريض إلى عدة زيارات لطبيب الأسنان، وربما يستغرق استبدال أسنانه المتموجة بإحدى تلك الخيارات أشهراً عدة، ولكن فلنكن صريحين فالأمر يستحق إذا كنت تريد استعادة الثقة واسترداد ابتسامة فمك ووجهك مليء بالثقة.

وبعد قراءتك لهذا المقال، فلا تذهب بعيداً عزيزي القارئ أو عزيزتي القارئة.. فقد وصلت لحسن الحظ إلى مبتغاك ، فأنت الأن في الموقع الإلكتروني لأحد أهم مراكز عيادات طب الأسنان الحديث في إسطنبول تركيا ، إن مركزنا Royal Health  ذي الموقع الإلكتروني https://dentcenterturkey.com/  يوفر لك جميع خيارات علاج الأسنان المتموجة أو المشرشرة .

من أهم مبادئنا الحفاظ على وتحسين جودة الرعاية الصحية ، نحن من بين أهم مراكز معالجة الأسنان وتجميل الأسنان في اسطنبول وفي تركيا ككل بخبرة كادر طبي لعشرات السنين ، لدينا تشكيلة كاملة من خدمات الرعاية الطبية لأسنانكم والحفاظ على صحة الفم وبخاصة للإخوة والإخوات العرب أينما كان محل سكناهم وأيضاً لجميع المقيمين بالشرق الأوسط وشمال إفريقيا .

لقد اخترنا طرق العلاج الأحدث والأمثل لتنتهي بفترة قياسية تناسب جدول إجازتكم السياحية في تركيا مع الحفاظ على أعلى درجات الجودة في الخدمة ،نتوفر على طاقم طبي وإداري متميز ومختص .

 

نحن نقدم المساندة اللازم للتخلص من جميع الأوجاع السنية ومعالجة الأسنان وتجميل الأسنان نظرا لوجود أحدث التجهيزات في المركز واستخدام مواد عالية الجودة أوربية وعالمية وضمن أجواء مريحة فندقية تشعرك وكأنك في بيتك .

 

وفي النهاية، سواء كان هدفك الحصول على ابتسامة المشاهير أو معالجة وإزالة آلام الأسنان أو تبييض الأسنان وتنظيفها فنحن من بين أهم مراكز طب الأسنان في تركيا بإشراف من يتحدثون العربية حيث قمنا بمساعدة الآلاف من الإخوة العرب والأجانب.

 

نتكلم ونجيب بعدة لغات بينها العربية ، اتصل الآن عبر فيسبوك أو  واتساب أو انستاغرام أو الهاتف واحجز موعدك اليوم!

 

ملاحظة: نعمل دوماً على تطوير سوية الخدمات المقدمة ويسعدنا قيام زوارنا بإضافة تعليق أو مراجعة سريعة تقيمون من خلاله زياراتكم لمركزنا ومستوى الخدمة التي تلقيتموها رضاكم هدفنا، يرجى الضغط على الرابط الآتي.

 

 

آخر المقالات
الاسنان المطمورةالاسنان المعوجة